آخر الأخبار
الرئيسية / آخر الاخبار / أم لثلاثة أشقَّاء مصابين بالتخلف العقلي والشلل الرباعي وفقدان النطق:” أخشى أن أموت قبلهم ومن لهم من بعدي؟؟ وأخشى أن يموتون قبلي وهو مايصعب على كل والدة!!

أم لثلاثة أشقَّاء مصابين بالتخلف العقلي والشلل الرباعي وفقدان النطق:” أخشى أن أموت قبلهم ومن لهم من بعدي؟؟ وأخشى أن يموتون قبلي وهو مايصعب على كل والدة!!

النجف الأشرف – قسم الإعلام – 3 أيار 2018
في مساحةٍ قدرها 35 متراً لا يملكونها, تسكن عائلة مؤلفة من سيدة أرملة قليلة الحيلة, وثلاثة من أبناءها الأيتام البالغين المصابين بالتخلف العقلي والشلل الرباعي وفقدان النطق واعتلال المخيخ, مع طفلة يتيمة أضافة إلى عائلة أبنهم البالغ.
توفي ربُّ العائلة أثر اصابته بسرطان الرئة بعدما نهش أحشاءه مما جعله يقذفها من فمه من شدة ما فتك به ذاك المرض.
يتألف أثاث البيت من أشياء عزف عنها أقرباء العائلة وجيرانها, ومن بين هذا الأثاث غسالة ملابس مكسورة, وثلاجة قديمة تحذر الأرملة من تشغيلها نهاراً لئلا يصاب أبنائها المتخلفين عقلياً بالصعقة الكهربائية حيث اعتادت على تشغيلها ليلاً بعد نومهم , فضلاً عن طباخٍ متهالك أحرقهم ذات مرة فوضعوه خارج منزلهم وصاروا يستعملونه هناك خشية من انفجاره.
لا تسيطر الأم على أبنائها في تغيير حفاظاتهم فقد تعبت من نقلهم من والى الحمام وعلى الرغم من نظافة المكان إلا أن رائحته لا يمكن تحملها لأكثر من دقائق قلائل لذا فإن الأم تترك صنبور ماء الحمام مفتوحاً في محاولة لتتخلص من رائحة المجاري.
تخشى الوالدة الرؤوم أن تموت قبل أبنائها ومن لهم من بعدها؟؟ وتخشى أيضاً أن يموتون قبلها وهو ما يصعب على كل والدة!!
مؤسسة اليتيم الخيرية تصرف راتباً شهرياً للعائلة فضلاً عن الآلاف من عوائل الأيتام المسجلين لدى المؤسسة ضمن قاعدة البيانات, لكن ما تحتاجه العائلة يفوق ما تستطيع تقديمه لهم ولبقية العوائل المسجلة والعائلة الآن تترقب أيادي المؤمنين الرحيمة لتجود عليها بما يرفع عنها ولو القليل مما تعانيه.
قال الله تعالى {فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ لِّلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِ } ,وقال أيضاً {وَأَنفِقُوا مِن مَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَىٰ أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُن مِّنَ الصَّالِحِينَ}
لمساعدة العائلة أتصل على الرقم 07825695422 للتنسيق مع قسم الكفالة التابع لمؤسسة اليتيم الخيرية

شاهد أيضاً

أكف العطاء لم تقف عند حدود وها هي اليوم تجود بما تستطيع من تبرعات مادية ومعنوية في عدد من فروع المؤسسة

النجف الاشرف – قسم الاعلام ١4 تشرين الأول ٢٠١٨ 🔸بالتعاون مع عدد من المتبرعين، جهزت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *